بعد انتصاراته الأخيرة.. 5 أسباب تفسر صحوة برشلونة بقيادة تشافي

بعد انتصاراته الأخيرة.. 5 أسباب تفسر صحوة برشلونة بقيادة تشافي
الإثنين 19 سبتمبر 2022 - 12:00

تمكن فريق برشلونة بقيادة المدرب تشافي هرنانديز من تحقيق تحول كامل بين موسم وآخر، لتجتاح لاعبي النادي حاليا مشاعر إيجابية كما يمكن أن يظهر ذلك عبر مجموعة من البيانات.

تأثير ليفاندوفسكي.

أدى وصول المهاجم المخضرم روبرت ليفاندوفسكي إلى تعزيز قيمة الفريق بشكل ملفت، ليس بسبب الأهداف التي يسجلها أو المساحات التي يخلقها في كل مباراة، بل بسبب قدرته على قيادة الفريق وتوجيه اللاعبين الشباب. سجل ليفاندوفسكي 11 هدفا منذ بداية الموسم (8 في الليجا)، لكن كما قال تشافي هرنانديز، كان أكثر ما فاجأه هو تواضعه. أحرز “ليفا” لبرشلونة هدفا كل 58 دقيقة وسجل في آخر خمس مباريات في دوري الدرجة الأولى الإسباني.

قوة دفاعية، حسم هجومي.

منيت شباك برشلونة بهدف واحد فقط في المباريات الست بالليجا، سجله إيساك في أنويتا في الجولة الثانية من (1-4)؛ وفي آخر أربع مباريات من البطولة الإسبانية، حافظ البلوجرانا على شباكه نظيفة أمام كل من بلد الوليد وإشبيلية وقادش وإلتشي. وعلى المستوى الهجومي، احتل الكتالونيون صدارة الهدافين برصيد 18 في 6 مباريات، بمعدل 3 أهداف في كل مباراة.

ثورة الشباب.

قرر تشافي إجراء تغييرات في الفريق واختار الوجوه الشابة على حساب اللاعبين المخضرمين الذين شكلوا قاعدة برشلونة في السنوات الأخيرة. وفي مباراة الليلة الماضية أمام إلتشي، لم يلعب بوسكيتس وبيكيه وألبا حتى ولو دقيقة. أما سيرجي روبرتو، وهو قائد آخر، فمصاب. وعلى النقيض، يكتسب النجوم الشباب مثل أليخاندرو بالدي وبدري وجافي وأراوخو وكوندي وإريك جارسيا دورا قياديا أكبر كل يوم.

التغييرات.

أكد المدرب منذ الدقيقة الأولى من الموسم أنه ظل الفريق الذي يحظى به، ستحدث التبديلات في كل مباراة، وقد فعل ذلك. لقد أدخل خمسة تغييرات على الفريق الذي خسر في ميونخ أمام البايرن (2-0) في دوري أبطال أوروبا ليصنع التشكيل الذي واجه إلتشي الليلة الماضية. من بين الصفقات الجديدة، يضمن كوندي فقط مكانه بين اللاعبين الـ11.

عودة الجماهير الى الملعب.

في المباريات الـ19 التي خاضها برشلونة العام الماضي على ملعب كامب نو، حضر في المتوسط 53982 مشجعا في كل لقاء، لكن هذه الأرقام اختلفت تماما هذا العام. في جميع المسابقات، لعبت كتيبة تشافي ست مباريات وبلغ المتوسط 83607 مشجعا.

وعلى كامب نو، كانت المباراة التي حظيت بأكبر حضور جماهيري حتى الآن هي الودية التي خاضها أمام مانشستر سيتي (91062 متفرجا) ، بينما اللقاء الذي شهد أقل عدد من المشجعين كان ضمن منافسات دوري أبطال أوروبا أمام فيكتوريا بيلزن (77411). وأمام بوماس (جامبر) ومباريات الليجا الثلاث ضد كل من رايو وبلد الوليد وإلتشي، تجاوز عدد المتفجرين 80 ألفا. وأمام إلتشي حضر 85073 مشجعا.

آر. جارسيا أليخاندرو إن. ليفا بالدي دي جارسيا سي. جارسيا أوروبا إلتشي الشابة

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

صوت وصورة
سحيتة: الوداد يلزمها رئيس يسير بشكل جماعي.. وطالب: لا يصلح من لديه المال
الجمعة 17 مايو 2024 - 21:45

سحيتة: الوداد يلزمها رئيس يسير بشكل جماعي.. وطالب: لا يصلح من لديه المال

صوت وصورة
الأجواء العائلية تطبع استعدادات نهضة بركان لنهائي الكونفدالية أمام الزمالك
الجمعة 17 مايو 2024 - 20:58

الأجواء العائلية تطبع استعدادات نهضة بركان لنهائي الكونفدالية أمام الزمالك

صوت وصورة
بلحاج: أتمنى حمل قميص المنتخب المغربي
الجمعة 17 مايو 2024 - 20:02

بلحاج: أتمنى حمل قميص المنتخب المغربي