إبراهيموفيتش: عشت أوقاتا عصيبة في برشلونة.. وهذه قصتي مع رايولا

إبراهيموفيتش: عشت أوقاتا عصيبة في برشلونة.. وهذه قصتي مع رايولا
الإثنين 16 أكتوبر 2023 - 12:00

فتح النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش قلبه للحديث عن مسيرته الكروية الطويلة خلال “مهرجان ديلو سبورت”، الذي نظمته صحيفة “لا غازيتا ديلو سبورت” الإيطالية في ترينتو.

واستعرض إبراهيموفيتش مسيرته الكروية بأكملها، وتحدث عن مشواره الحافل مع الأندية الأوروبية الكبيرة ميلان، إنتر، برشلونة ومانشستر يونايتد.

فبعد أن بدأ كلاعب محلي بنادي مالمو السويدي نهاية تسعينيات القرن الماضي، استطاع إبراهيموفيتش أن يحقق حلمه باللعب في أعلى مستوى داخل القارة الأوروبية.

قصة إبراهيموفيتش مع الراحل رايولا

روى إبراهيموفيتش جزءاً كبيراً من قصته مع وكيله الراحل مينو رايولا، والتي يعتبرها مؤثرة للغاية من الناحية المهنية والإنسانية.

وقال إبراهيموفيتش عن اللقاء الأول الذي جمعه برايولا: “بدأت مسيرتي معه. عندما التقيت به، كنت متعجرفاً، وكذلك كان هو. اللقاء الأول كان في مطعم ياباني. لقد وصلت مرتدياً ملابس أنيقة، ومن الواضح أن الأمر لم يكن جيداً كما هو الحال اليوم، وكانت ميزانيتي مختلفة”.

وأضاف: “طلب مينو السوشي لثمانية أشخاص، وقال إنه سيعتني به. لقد أخرج بعض الأوراق التي تحتوي على إحصائيات ظهور وأهداف فييري وإنزاغي والمزيد من المهاجمين. لقد لعبت 20 مباراة وسجلت 5 أهداف، وقال لي: “إلى أين آخذك بهذه الطريقة؟” أجبته: إذا كان لدي متوسط (تسجيل) ​​آخر، فيمكن لأمي أن تبيعني أيضاً”.

وتابع: “سألني هل تريد أن تكون الأغنى أم الأقوى؟ لقد جعلني غروري أرد “بشكل أقوى”. فقال: “حسناً، بهذه الطريقة سوف تصبح أكثر ثراءً”. بعد ثلاثة أشهر أحضرني إلى يوفنتوس… كان هذا كل شيء. صديق، مستشار، أحد أفراد الأسرة. لقد كبرنا وأصبحنا أقوياء معاً”.

وختم حديثه عن رايولا، قائلاً: “كانت أشهره الأخيرة صعبة للغاية. لقد حاول ألا يتحدث عن مرضه، ليمنحه القوة، وكان يفكر دائماً في الآخرين. حتى أيامه الأخيرة، كان يتحدث فقط عن لاعبيه. قال لي افعل ما يسعدك.. لقد كان قويا جداً”.

المشوار في القطبين ميلان وإنتر

تطرق زلاتان خلال حضوره في “مهرجان ديلو سبورت” إلى مسيرته الكروية في صفوف قطبي الكرة الإيطالية، إنتر وميلان.

عن مشواره في إنتر، قال: “شعرت بأنني أكثر اكتمالاً، وكنت أعلم أنني كنت في طور النمو. لقد ساعدت الفريق بأفضل طريقة. مانشيني منحني الثقة والمسؤولية. ثم وصل مورينيو، الذي كان مختلفاً تماماً. النيراتزوري، قبلي، مضى 17 عاماً دون الفوز بلقب الدوري. لقد فزنا بثلاثية متتالية.”

وعن ميلان، قال النجم السويدي: “أراد مدرب برشلونة أن يبيعني بأي ثمن، ولم يكن الرئيس واضحاً بشأن ذلك. ثم كان هناك (كأس جوان) غامبر بين الروسونيري والبلوغرانا، في غرفة خلع الملابس، أخبرني جميع لاعبي ميلان “أنت تعود معنا”. نيستا، بيرلو، رونالدينيو… جاء البرازيلي إلى (غرفة خلع ملابس) برشلونة، أمسك بيدي وقال “هيا، دعنا نعود إلى المنزل”.

وأضاف: “جاء (أدريانو) غالياني إلى منزلي، ولم تكن زوجتي تعرف من هو وسألتني. قلت له “إنه رئيس ميلان وهو يحبني”. وكان رد هيلينا: “من ننتظر؟” ثم ذهبنا لتناول العشاء، وأخرج غالياني بطاقة ميلان ولم تنجح. بعد التوقيع معي، نفدت أموالهم (يضحك).”

أوقات عصيبة في برشلونة

اعترف إبراهيموفيتش بأنع عاش بعضاً من الأوقات العصيبة مع برشلونة رغم التتويج بالخماسية، واعتبر اللعب في النادي الكاتالوني بمثابة “الحلم”.

حيث قال: “فزنا بخمسة ألقاب في عام واحد. لقد كان اللعب هناك بمثابة حلم: في ذلك الوقت، كان الجميع يتحدثون عن البلوغرانا”.

وأضاف: “كنت أتطلع لذلك حقاً، لقد فعلت كل ما بوسعي في إنتر وأردت مواصلة النمو والشعور بالتحديات الأخرى. كانت الأشهر الستة الأولى رائعة، ثم تغير الجو. ولكن كما أقول دائماً: الشيء الإيجابي يخرج من الشيء السلبي. لقد مررت بأوقات عصيبة وأصبحت أقوى. إنه شيء أساسي للنمو”.

إعجاب في يونايتد

أقر إبراهيموفيتش بأن قد نال إعجاب عشاق مانشستر يونايتد بعد 3 أشهر من وصوله للفريق، رغم المخاوف من فشله.

قال زلاتان: “اتصل بي مورينيو وكان النادي أحد أفضل الأندية في العالم، لكن جميع اللاعبين الذين سألتهم أخبروني “لا تذهب، إذا كان أدائك سيئاً هناك، فسوف يضعون مسيرتك الكروية بأكملها موضع شك”.

وتابع: “هذا بالضبط ما أقنعني: أفضل المشي على النار على الماء. وصلت عندما كان عمري 35 عاماً، قالوا إنني لا أملك أي إيقاع، وكرهني الكثيرون وقالوا إنني لم أسجل أي أهداف في مرمى الإنجليز أبداً. وبعد ثلاثة أشهر، أصبحوا جميعهم من المعجبين بي”.

صوت وصورة
الموجه يعلق على الشبهات حول التحكيم المغربي
الجمعة 16 فبراير 2024 - 15:20

الموجه يعلق على الشبهات حول التحكيم المغربي

صوت وصورة
الطير: كنا الأقرب للفوز.. وجمال: التعادل نتيجة إيجابية
الجمعة 16 فبراير 2024 - 12:49

الطير: كنا الأقرب للفوز.. وجمال: التعادل نتيجة إيجابية

صوت وصورة
"بريغاد" وجدة تلهب مدرجات الملعب الشرفي
الجمعة 16 فبراير 2024 - 12:46

"بريغاد" وجدة تلهب مدرجات الملعب الشرفي