فصيل "وينرز" ينتقد العصبة وإدارة الوداد

فصيل "وينرز" ينتقد العصبة وإدارة الوداد
الأحد 16 يونيو 2024 - 01:16

أصدر فصيل “وينرز” المساند للوداد الرياضي بلاغا شديد اللهجة منتقدا فيه العصبة الوطنية لكرة القدم الاحترافية، والمكتب المسير للفريق.

وأكد الفصيل الودادي أنه “في ظرف وجيز تحول نادي الوداد الرياضي لحائط قصير، يتم التلاعب به بمنتهى الإستفزاز سواء داخليا من طرف الرئيس ومكتبه أو من طرف العصبة الاحترافية بقيادة بلقشور” يضيف البلاغ.

وواصل: “ولعل التغيير المفاجئ في ترتيب البطولة الوطنية في ظرف 24 ساعة لدليل واضح وفاضح على الحرب العلنية التي يتعرض لها نادينا منذ انطلاق الموسم الرياضي، مع العلم أن القضية محط نزاع تم حسمها يوم 3 يونيو 2024 فهل يعقل انتظار أزيد من 12 يوم لتغيير الترتيب العام ؟؟؟ ولمنح هذا الفريق أو ذاك هدفا أو نقاطا”.

وشدد “وينرز” على أنه “انتظر ردة فعل قوية من النادي، توازي حجم هذه العشوائية وهذا التلاعب المثير للاشمئزاز، لكن للأسف فاقد الشيء لا يعطيه”، يؤكد البلاغ”.

وتابع: “رغم القرارات العديدة منذ انطلاق الموسم ضد مصالح النادي من اللجان المختلفة (البرمجة، التحكيم، الأخلاقيات) و الكيل بمكيالين وتغليب كفة الخصوم بشكل ممنهج، دون أي تدخل وأي كبرياء فلم نلمس يوما أن للنادي هيبة وشخصية”.

وختم: “إننا نعتبر ما يحدث هو استفزاز وتحريض للجماهير، ونحن لن نتوانى في التصدي لهذه الوقاحة ولكل من يحاول تقزيم نادي الوداد الرياضي وتمادى في غيه سواء أعداء الداخل أو الخارج”.

الوداد الرياضي الدوري المغربي الممتاز

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

1
  • رأي
    الأحد 16 يونيو 2024 - 08:40

    البكاء و الكذب و البهتان سمة هذا الفريق منذ 1937 . كلما اخفق يبحث عن اسباب واهية . على الفريق و جمهوره الكف عن مثل هذه التصرفات الصبيانية و العمل بجد لجعل الفريق قادر على المنافسة.

صوت وصورة
جديد أشغال مركب محمد الخامس بالدار البيضاء
الإثنين 8 يوليو 2024 - 19:19

جديد أشغال مركب محمد الخامس بالدار البيضاء

صوت وصورة
تقدم أشغال ملعب العربي الزاولي بالدار البيضاء
الأحد 7 يوليو 2024 - 16:26

تقدم أشغال ملعب العربي الزاولي بالدار البيضاء

صوت وصورة
الشرقاوي: نطالب من الصفحات عدم نشر الإشاعات
الأحد 7 يوليو 2024 - 02:21

الشرقاوي: نطالب من الصفحات عدم نشر الإشاعات