سينوح: سعادتي باستدعائي للمنتخب كفرحتي بمولودي الأول والتتويج بالـ"كان" صعب

سينوح: سعادتي باستدعائي للمنتخب كفرحتي بمولودي الأول والتتويج بالـ"كان" صعب
الثلاثاء 4 أبريل 2023 - 20:00

استعاد الدولي المغربي، خالد سينوح، حارس مرمى المنتخب الوطني المغربي سابقاً، شريط ذكرياته مع “أسود الأطلس”، وأبرز اللحظات التي عاشها في الكرة المغربية، باعتباره أول حارس مرمى تتم المناداة عليه لتمثيل المنتخب الأول من الدوري الهولندي في تسعينيات القرن الماضي.

ودافع سينوح صاحب 47 عاماً، عن ألوان مجموعة من الأندية الهولندية، أبرزها هيرنفين وألكمار وأوتريخت وآيندهوفن ونيميخن وسبارتا روتردام، إضافة إلى تجارب أخرى بالدوري التركي والقبرصي، كما خاض عدة مباريات مع المنتخبات الوطنية في الفئات العمرية والمنتخب الأول.

خالد سينوح فتح قلبه لـ”هسبورت” في حوار مطول، تحدث فيه عن ذكرياته وأهدافه المستقبلية، ورأيه في المنتخب الوطني المغربي الأول خلال الوقت الحالي، بالمقارنة مع الفترة التي تواجد فيها، وفي ما يلي الحوار كاملاً:

كيف ترى مشوارك مع المنتخب الوطني؟

أنا سعيد بالفترة التي قضيتها مع المنتخب الوطني المغربي، لأنني أحب بلدي كثيراً رغم أنني رأيت النور في هولندا وترعرعت هنا، لكن تبقى بلدك الأم هي كل شيىء، أتذكر أول استدعاء لي كان من مع المنتخب الأولمبي مع مدرب برازيلي في ذلك الوقت.

وأعتقد أنني أول محترف من هولندا يُدافع عن قميص المنتخب الوطني إلى جانب ياسين عبد اللاوي، لقد كانت لحظات تاريخية، ومن حسن حظنا كنا نتحدث اللغة العربية التي تعلمناها في البيت مع أهلنا، وهذا ساعدنا على التأقلم بسرعة.

ما شعورك عند أول استدعاء للمنتخب المغربي الأول؟

لا يُمكن أن أصف لك شعوري عندما تلقيت دعوة المنتخب الأول، كانت فرحة كبيرة، مثل فرحتي بمولودي الأول، أتذكر أن المدرب الفرنسي الراحل هنري ميشيل هو من وجَّه لي الدعوة، قبل نهائيات مونديال فرنسا سنة 1998، ووجدت استقبالاً جيداً من جميع اللاعبين على غرار مصطفى حجي ونور الدين النيبت، وقد ساعداني في التأقلم لأنهما أكبر مني، وكانت لديهما خبرة كبيرة، لكنني لم ألعب، ليأتي الاستدعاء من بادو الزاكي بعد ذلك الذي منحني الفرصة.

هل ترى أنك قد أخذت حقك مع “أسود الأطلس” كاملاً؟

بصراحة، أنا سعيد بالمباريات التي لعبتها مع النخبة المغربية، لكن أرى أنه كان بإمكاني لعب مباريات أكثر، لأنني كنت محترفاً في نادي كبير، وكانت لدي إمكانيات مهمة، لكن هذه هي كرة القدم، طريقة البحث عن المحترفين ومنحهم الفرصة قبل سنوات، ليست مثل اليوم، الكثير من المعطيات اختلفت.

هل لازلت متابعاً لمباريات المنتخب الوطني حتى الآن؟

بكل تأكيد أتابع جميع المباريات، وقد سافرت إلى قطر وشاهدت مباراة المغرب والبرتغال في المونديال الأخير، كانت أجواء أكثر من رائعة، لدينا منتخب كبير، ومدرب ناجح يعرف كيف يتعامل مع جميع اللاعبين من كل الدوريات، وهذا أعطاناً قيمة كبيرة في المنتخب الوطني، وقد تابع الجميع كيف احتل “الأسود” المركز الرابع في كأس العالم.

ما هي أسوء ذكرياتك مع المنتخب الوطني؟

من الذكريات التي لم تكن جيدة، هي عدم المشاركة في مسابقات قارية كبيرة، وفي ذلك الوقت كانت الأمور مختلفة كما قلت، لم تكن الفرصة تُمنح بشكل كبير للاعبين المغاربة الممارسين في هولندا.

ما الذي تغير في الكرة المغربية حسب رأيك؟

أشياء كثيرة تغيرت، الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، تقوم بعمل كبير في الوقت الحالي، الأمور مختلفة تماماً عن السابق، هناك إمكانيات كبيرة على المستوى المادي واللوجستيكي، كما أن الاهتمام أصبح أكبر بالمواهب من سن مبكرة، أتمنى أن أشتغل مستقبلاً مع جامعة الكرة.

ما السبب وراء عدم فوز المنتخب المغربي بكأس إفريقيا أكثر من مرة؟

في رأيي السبب في عدم فوز المنتخب المغربي بكأس إفريقيا أكثر من مرة، يعود بالأساس لظروف هذه المسابقة، نعلم جميعاً أن المناخ في المغرب مثل أوروبا، وهذا الأمر مختلف تماماً عن إفريقيا جنوب الصحراء، كما أن اللاعبين المغاربة يُفضلون الاستمتاع باللعب، وليس الإندفاع المبالغ فيه، وهذه مشاكل ربما ساهمت في عدم فوز المنتخب الوطني بالكان في عدة مناسبات.

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

صوت وصورة
كلايبي ينتقد قرارات العصبة الاحترافية
الثلاثاء 18 يونيو 2024 - 16:13

كلايبي ينتقد قرارات العصبة الاحترافية

صوت وصورة
رئيس جمعية البيت الأحمر: "الوداد تظلم بزاف.. وكاين فساد فالكرة"
الإثنين 17 يونيو 2024 - 16:53

رئيس جمعية البيت الأحمر: "الوداد تظلم بزاف.. وكاين فساد فالكرة"

صوت وصورة
مباراة استعراضية في كرة اليد بين قدماء الحي المحمدي والكوكب المراكشي
الأحد 16 يونيو 2024 - 21:27

مباراة استعراضية في كرة اليد بين قدماء الحي المحمدي والكوكب المراكشي