البارصا يكتسح أتلتيك بلباو برباعية "مقنعة" قبل موقعة "المصير" أمام البايرن

البارصا يكتسح أتلتيك بلباو برباعية "مقنعة" قبل موقعة "المصير" أمام البايرن
الأحد 23 أكتوبر 2022 - 21:55

لم يكن برشلونة رحيما بضيفه أتلتيك بلباو وأمطر شباكه بأربعة أهداف نظيفة قبل أيام من مواجهته المصيرية في دوري الأبطال أمام بايرن ميونخ الألماني، وذلك في المباراة التي شهدها ملعب (سبوتيفاي كامب نو) اليوم الأحد ضمن الجولة الـ11 بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

أنهى البلاوغرانا المهمة “إكلينيكيا” في شوطها الأول بثلاثة أهداف افتتحها النجم الفرنسي عثمان ديمبيلي برأسية قوية من صناعة البولندي روبرت ليفاندوفسكي في الدقيقة 12.

وبعدها بثمان دقائق أضاف سيرجي روبرتو ثاني الأهداف بتسديدة من داخل المنطقة ارتطمت في قدم أحد مدافعي الفريق الباسكي وغيرت مسارها داخل شباك الحارس أوناي سيمون.

بينما وضع ليفاندوفسكي بصمته “المعتادة” بالهدف الثالث في الدقيقة 22 بتسديدة يسارية قوية من داخل المنطقة، ليواصل صاحب الـ34 عاما تصدره لهدافي المسابقة بـ12 هدفا.

وفي الشوط الثاني، اكتفى البارصا بإضافة هدف رابع حمل توقيع فيران توريس بصناعة من ديمبيلي في الدقيقة 73.

وبهذا الفوز الكبير يواصل برشلونة ملاحقة الغريم التقليدي ريال مدريد على الصدارة، وأبقى الفارق بينهما عند 3 نقاط، حيث رفع رصيده إلى 28 نقطة في المركز الثاني.

كما أن الفوز سيمنح الفريق دفعة معنوية قبل مواجهته المرتقبة أمام بايرن ميونخ الألماني في دوري الأبطال يوم الأربعاء المقبل على نفس الملعب، والتي لن يكون أمام بديل سوى الفوز بنقاطها الثلاث، مع انتظار تعثر إنتر ميلانو الإيطالي الذي سيستقبل فيكتوريا بلزن التشيكي في نفس المجموعة، للحفاظ على حظوظه في بلوغ ثمن النهائي.

على الجانب الآخر، واصل “أسود الباسك” مسلسل نزيف النقاط للجولة الرابعة تواليا (تعادلين وخسارتين)، ليبقى الفريق في المركز السادس بـ18 نقطة.

أوناي سيمون إم. سيمون بي. عثمان ت. عثمان دي. توريس روبرتو ع. عثمان عثمان ديمبيلي فيران توريس ل. عثمان م. بن عثمان م. ديمبيلي
تابعوا آخر الأخبار من هسبورت على Google News
صوت وصورة
الكبير وفوز الرجاء
الثلاثاء 17 يناير 2023 - 21:45

الكبير وفوز الرجاء

صوت وصورة
الهبطي وبا حسن
الثلاثاء 17 يناير 2023 - 21:44

الهبطي وبا حسن

صوت وصورة
با حسن ولاعبي الرجاء
الثلاثاء 17 يناير 2023 - 21:19

با حسن ولاعبي الرجاء