أخطاء التسيير وخذلان اللاعبين.. كيف انحدر الوداد من القمة إلى التواضع؟

أخطاء التسيير وخذلان اللاعبين.. كيف انحدر الوداد من القمة إلى التواضع؟
الإثنين 17 يونيو 2024 - 17:00

تحوّل فريق الوداد الرياضي من فريق يصول ويجول في البطولات الإفريقية، وخصم يضرب له ألف حساب في القارة “السمراء”، إلى فريق يخسر النقاط بشكل عبثي في الدوري المغربي في ظرف قياسي وبشكل غير مفهوم.

مسار الوداد تحول رأسا على عقب منذ تاريخ 15 نونبر 2023، أي بعد مباراته المتميزة أمام ماميلودي صان داونز الجنوب إفريقي في ذهاب الدوري الإفريقي لكرة القدم، والتي فاز فيها نتيجة وأداء بهدفين لهدف واحد تحت قيادة الإطار الوطني عادل رمزي، الذي قدم مستويات جيدة في الفترة التي قاد فيها الفريق في هذه المسابقة وأيضا في الشطر الأول من الدوري الاحترافي.

متابعة الناصيري في حالة اعتقال

العديد من المشاكل أثرت على مستوى الفريق، منها متابعة الرئيس السابق سعيد الناصيري في حالة اعتقال في قضية “إسكوبار الصحراء”، ما أسهم بشكل كبير في غياب تركيز اللاعبين وتدهور الأداء بشكل مفاجئ وبطريقة غير مفهومة، كان من نتائجها الإقصاء المبكر من دور مجموعات دوري أبطال إفريقيا، وهي سابقة في السنوات الثمانية الأخيرة.

بعد أزمة الرئيس السابق، دخل لاعبو “الأحمر” في فترة فراغ توقع أكبر المتشائمين أن تنتهي بعد مباريات قليلة، إلا أن نحس النتائج السلبية رافق الفريق لفترة أطول من المتوقع، انتهت باحتلاله المركز الخامس في البطولة الوطنية.

إبان هذه الفترة، ظهر جليا أن المجموعة تأثرت بشكل مباشر برحيل الناصيري، وأكد ذلك تصريح اللاعب محمد أوناجم في إحدى خرجاته الإعلامية، التي طالب فيها بعقد الجموع العامة من أجل تحسن وضع النادي.

البرناكي وخيبة الأمل

استبشر الوداديون خيرا في عقد الجموع العامة المتأخرة لناديهم منذ ثلاث سنوات، وتم انتخاب عبد المجيد برناكي رئيسا للمكتب المديري الجديد شهر مارس من السنة الجارية؛ لكن الأمور لم تسر بالشكل المراد وتواصلت الهفوات بإهدار النقاط والابتعاد شيئا فشيئا عن نيل اللقب، أو مركز مؤهل للمسابقات الإفريقية؛ وهو الأمر الذي قضى على آمال الجماهير التي كانت تمني النفس بمستقبل مشرق مع نائب الرئيس السابق.

تهاون المجموعة

من بين الأمور التي أشعلت غضب الأنصار، خرجة البرناكي الإعلامية قبل مباراة الديربي أمام الغريم التقليدي الرجاء، والتي وجه خلالها أصابع الاتهام لبعض اللاعبين الذين “تخاذلوا وتكالبوا على النادي”، حسب وصفه، حيث قال إن منهم من “رفع قدميه” من الملعب ورفض أن يقدم ما ينتظره الجمهور منه، كما حرض زملاءه للجوء إلى محكمة التحكيم الرياضي للتوصل بمستحقاته.

وأشار البرناكي أيضا إلى تواجد بعض الأشخاص الذين يرغبون في رؤية الوداد في مستوى غير مستواه، وإقبار الفريق من خلال محاربته بشتى الطرق المباشرة وغير المباشرة.

ترشيحات.. لمشروع أفضل

تم الإعلان عن فتح باب الترشيحات لرئاسة الوداد من خلال عقد جمع عام تم تقديم موعده من 18 يوليوز إلى الثالث منه بضغط من الجماهير وخاصة فصيل “وينرز” وأيضا من مؤسسة المنخرط؛ لتتقدم مجموعة من الأسماء بطلباتها لتعويض الرحيل المرتقب للبرناكي، وهي خطوة ديمقراطية ستتيح لصاحب أفضل مشروع أن يقود سفينة النادي العريق، والمقبل على المشاركة في حدث عالمي كممثل وحيد للمغرب في مسابقة كأس العالم للأندية التي ستحتضنها الولايات المتحدة الأمريكية الصيف القادم.

تحذيرات “وينرز”

لم يستسغ “وينرز”، الفصيل المساند للوداد، ومعه فئة عريضة من الجماهير تصريحات الرئيس وتهاون اللاعبين، حيث حضروا بكثافة لآخر مباراة في الدوري أمام المغرب التطواني بملعب البشير بالمحمدية، ووجهوا رسائل قوية للاعبين والرئيس، يؤكدون فيها أنهم سيظلون سندا لناديهم وسيدافعون عنه في كافة الظروف.

الوداد الرياضي

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات الزوار

1
  • الإثنين 17 يونيو 2024 - 22:59

    الحاجة اللي يدخلها الحرام مطولش بزاف ….. أين النصيري ؟؟؟؟؟

صوت وصورة
جماهير الوداد تدعم آيت منا وتصفه برجل المرحلة
الإثنين 22 يوليو 2024 - 19:29

جماهير الوداد تدعم آيت منا وتصفه برجل المرحلة

صوت وصورة
الأشغال تتواصل بمركب محمد الخامس
الأحد 21 يوليو 2024 - 20:56

الأشغال تتواصل بمركب محمد الخامس

صوت وصورة
الرجاء يتعادل مع نهضة بركان في بطولة الشباب
الأحد 21 يوليو 2024 - 19:11

الرجاء يتعادل مع نهضة بركان في بطولة الشباب